حزب النور يهدد بالإنسحاب من المشهد السياسى.. ويرفض اختيار البرادعى رئيسًا للحكومة

 

قال الدكتور/ أحمد خليل ـ مساعد رئيس حزب النور ـ : إن الحزب يعترض بشكل كبير على اختيار الدكتور محمد البرادعي رئيسًا للحكومة الجديدة ، مشيرًا إلى أن حزب النور ، رشح شخصيات “تكنوقراط” مثل الدكتور كمال الجنزوري ، والدكتور محمد العريان ، والدكتور عبد العزيز حجازي ، باعتبار أنهم شخصيات مستقلة واقتصادية .
وأوضح خليل فى تصريحات خاصة لـ”بوابة الأهرام” ، أن تعيين البرادعي رئيسًا للوزراء يخالف خارطة الطريق التي اتفقت عليها القوى السياسية والوطنية ، مع الفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي ، موضحًا أن الحزب طالب بشخصية توافقية لدى كل القوى الإسلامية والسياسية ، تدفع بالبلاد إلى الأمام ، وليس العودة إلى الوراء .
وأشار خليل إلى أن البرادعى ، لديه رؤية تخالف الشريعة الإسلامية وعموم الشعب المصرى، مشيرًا إلى أن حزب النور ، غير موافق ويعترض على إختيار البرادعى رئيسًا للحكومة في المرحلة الحالية على وجه التحديد .
وأكد أن حزب النور سينسحب من المشهد السياسى الحالى ، في حال تنصيب البرادعى رئيسًا للحكومة رسميًا ، موضحًا أن الحزب يعقد اجتماعًا طارئاً لإتخاذ القرار النهائى بشأن هذه الخطوة ..
www.anasalafy.com
موقع أنا السلفي